يعلن الرفاعي منذ المقدمة أن الكتاب يقع ضمن تساؤل المفهوم العلمي، وبناء المفهوم العلمي، وإعادة بنائه، في المجتمعات العربية. وهكذا، يبني الكتاب، في كليَّته، تساؤلَ المفهوم، من جهة كونه، هذه المرة، لا يأتي إلينا من بلدان العلم في الغرب فحسب، بل يؤخذ، على أرضية إبستيمولوجية، في بلداننا العربية، من أجل إعادة بنائه، وإعادة بناء مضامينه ومنظوراته النظرية. وفي الإجابة عن وظيفة الكتاب العلمية، يقدم محمَّدحسين الرفاعي الآتي:
"في الحقيقة، ضمن مشروع [إستنهاض- تساؤل- العلم- بالإنسان والمجتمع] في بلداننا العربية، يكون هذا الكتاب الجزءَ الثاني من الثلاثية التي من شأن بناء أرضية إبستيمولوجية لتناول المعرفة العلمية الآتية إلينا من بلدان العلم. فإذا كان كتاب "إشكالية التراث- والحداثة في الفكر العربي المعاصر: مقدمة نظرية في قراءة المعرفة السوسيولوجيَّة الآتية إلينا من بلدان العلم في الغرب (دراسة في إبستيمولوجيا السوسيولوجيا"، يتناول الإشكالية بوصفها عقبة معرفيَّة في وجه [إستنهاض- تساؤل- العلم]، وإذا كان يذهب، أولاً وفوق كل شيء، لأنْ يرسم معالم الطريق المؤدية لتجاوز العقبة، فإن هذا الكتاب، يأتي بعد لحظة الوعي التي من شأن الكتاب الأول ان ينجزها. ماذا يعني ذلك؟ إنَّهُ يعني هذا: يأتي هذا الكتاب، في اللحظة التي تلي لحظة الوعي التي بُنيت(بعد الإنتهاء من الجزء الأول من الثلاثية) بواسطة تجاوز العقبة المعرفية الأساسية في وجه التفكير العلمي، في بلداننا العربية. إنه الجزء الثاني من ثلاثية المشروع المعرفي الذي نطلق عليه تسمية [إستنهاض- تساؤل- العلم] بالإنسان والمجتمع، عَبر [إبستيمولوجيا السوسيولوجياThe Epistemology of Sociology]، في بلداننا العربية، بعامَّة".   

إبستيمولوجيا السوسيولوجيا

SKU: JHFT06
€11.00Price

Pages Publishing House

Wieken 17

Avenhorn, 1633GT Netherlands

+31 6-26036252

info@pagesbookstorecafe.com

  • Facebook
  • Twitter
  • Instagram

Be The First To Know

Sign up for our newsletter